ஜ۩۞۩ஜ مـنـتـديـات ريـاحـيـن الـسـويـداءஜ۩۞۩ஜ
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

ஜ۩۞۩ஜ مـنـتـديـات ريـاحـيـن الـسـويـداءஜ۩۞۩ஜ

{ أهلآ وسهلآ بك يا زائر أتمنى لك طيب الأقامة على الرحب والسعة }


 
راديوالبوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولتلفزبون
أهلآآ وسهلآ بكم في منتديات رياحين السويداء أتمنى لكم أسعد وأجمل الأوقات وتجدون الفائدة والمتعة بهذا الصرح المتواضع الذي ينمو ويشمخ بتواصلكم معنا أهلآ بكم؛  

شاطر | 
 

 القصيده اليتيمه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أناهيد
الأعضاء
الأعضاء
avatar

عدد المساهمات : 32
نقاط : 52
الجنس : انثى
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/07/2011

مُساهمةموضوع: القصيده اليتيمه   الخميس 04 أغسطس 2011, 1:22 am

ياونــة ونيتهـــا من خـــوا الــــراس *** من لاهــب بالكبـــد مثــل الســــعيره
ونيــن من رجلــه غــدت تقــل مقـــواس *** يــون تالي الليــل يشـــكي الجبيـــره
ياحمــس قلبــي حمـــس بنن بمحمــــاس ***وياهشـــم قلبي هشـــمها بالنجيــــره
وياوجـــد حالي يامـــلا وجـــد غـــراس *** يـوم اثمـــرة غرســـه صفــة عنه بيــره
على ثمـر قلبي ســـرى هجعـــة النــــاس *** متنحـــر درب عســـى فيـــه خيـــــره
الله يفكـــه من بــلا ســـوء الأتعـــاس *** ومن شـــر عبثــات الليــاليي يجيـــره
في ديــرة تقطعـــت عنــه الأرمـــــاس *** ســـبعين يـــوم للركـــايب مســــيره
لاوالله الا حـــال مـن دونـــه اليــــاس *** حــط البحــر والبــر دون الجـــزيـــره
يالله ياللــي رد مــن عقــب ما يـــاس *** يوســـف على يعقـــوب وابصـــر نظيـــره
تــرد علي دبــاس يامحصــي النـــــاس *** ياعالــم ما بالخفــــا والســـــريره
يادبـــاس انا بوصيـــك عن درب الأدنـاس *** تـــرى الـــذي مثلك يناظــر مســــيره
عليك بالتقـــوى تـرى العــز يادبـــاس *** في طاعـــة الله مــا ينجيــك غيـــــره
هـذي ثمــان ســنين من رحــت يادبـاس *** لا رســـالت جتنــي ولا مــن بــريــره
يادبــاس من عقبــك تــرى البال محتــاس *** وعليــك دمــع العيــن حــرق نظيـــره
وعليــك كني في دجــا الليــل حـــراس *** اصبــح على حيلــي وعينــي ســـــهيره
اصبــح وانا ما بيــن طاري وهــوجـــاس *** وطـــواري تطـــري علينــا كثيــــــره
مثـل الوحـــش قلبــي على كـــف حـــباس *** يكفـــخ كمــا طيــر ســــبوقه قصيـــره
متحيّــر من عيلـــة البيـــت يادبـــاس *** ارجــي ثــــواب الله واخشــــى المعيـــره
اخــاف من حكــي العـــدا ثــم الأنجــاس *** اهـــل الحكايــا الطايلــه والقصيـــره
ويقـــال خــلا عيلــة عنّــــر الـــراس *** اقفــى وخـــلا عيلــة لــه صغيـــــره
والا فانــا يابـــوك قطــاع الأرمـــاس *** مانــي بمثبـــور ورجلــــه كســـيره
اصلك لــو دونــك نبا حمــر الأطعــــاس *** الصلـــب والصمّــــــان ما هي عســيره
مهـــــالك مـــدارك مابــه اونـــــاس *** الا الثعـــل والبـــوم تســـمع صفيـــره
ياراكـــب وجننـا من الهجـــن عرمـــاس *** فجــا النحـــر يادبــاس حمــرا ظهيـــره
متـــروس الفخــذين مزبـــورة الـــراس *** كــن الخـــلاص عيونهــا مســـــتديره
تســـرح من العـــوده على نـــور الأنفـاس *** عنـد الفجــر والليــل مقفــي مــريــره
والعصــر بالصمّــــان تســـمع لها اضـراس *** حبل الرســن خطــر تبتـــر جــريــــره
نهــار ثالــث بيــن حمــــا والأرواس *** واره يمينـــك جعلهـــا لك ســــفيره
ثـــم على ســــاجيه تقلـــب الـــراس *** تمشـــي باهلها في البحـــور الغـزيــره
فيهاالطبيـــخ وراهي الخبــز يادبـــاس *** يقعــد خــوا الــراس خنــة خميــــره
هي ديــرة اللي باغــي كيفــة الـــراس *** ولا له حــد همــه من النـــاس غيــره
هيــس ولــد هيـــس للمــواعين لحــــاس *** يفــرح ليا نيــدي لذبــح النحيـــــره
ما قفــك ذا يادبــاس ما فيــه نومـــاس *** يصلــح لقيّــن مهنتـــه طـــق زيــــره
تــرى الفــداوي دون وانشــــد النـــاس ***راعيـــه ما يذكـــر بمـــدح وغيـــــره
ما له ســـوى طق الحنـــك منه واليـــاس *** واليا انقطـــع خــرجـــه فلا له ذخيــره
طلب المعيشــــه بالحـــراثه والأجنـــاس *** المشــــترى والبيـــع يوصــف وغيــــره
قم انهض العيـــرات مع كـــل فــــراس *** يادبــاس دور خيّــــر تســـتشــــيره
جــــدّك وعمـــانك هـــل العــز والبـاس *** هــــل الموجـــب مكمليـــن القصيــــره
يادبــاس ما يصبــر على البـــق والحاس *** الا الـــذي مالـــه بنجـــــد عشـــــيره
واليـــوم ما مـــروي شــــبا كل عبــاس *** انــت الرجــى ياكعـــام وجــه المغيـره
عشــــرين عــام كلها ارجيــك يادبــاس *** مثــل الغريــر اللي تولــع بطيــــره
عــدل المناكــب هيلــع فرخ قــرنــاس *** يمنــاه في لطــم الحبــــاري شـــطيره
عانــق خلـــوج روحــت عقــب مــــرواس *** عنــد العصيــر لبيضهــا مســـتذيـــره
الليل جــاها وحــال من دونهــا اليــاس *** روحهــا على فرقـــاه فـــرت فريريـــه
يادبــاس انا يابــوك ما نيــب بـــلاس *** ميــر ان عيـــلات الرفــاقــه كثيـــره
جنبت وســـط الســـوق وامشــي مع السـاس *** واخــذ شـــوي الحــق واتــرك كثيــره
يادبــاس لو جبــت من دحــب الأكيـــاس *** مختلفــــة ما بيــــن رز ونيـــره
ما لي بهــا ياجعــلها بالــف قبــاس *** او جعلهــا تذهـــب ولــو هي كثيـــره
يادباس قلبــي كل ما هـــب نســــــناس *** شـــرقيــــة هبــــة بقلبي ســـــعيره
والحـــال يافـــرز الوغى مســــها الباس *** عليــــك ياناطـــح وجيـــه المغيـــره
وغصــــون قلبي يافتــى الجـــود يبّــاس *** غـــاد انــا يابــوك كنــي هشـــــيره
مــن شـــافني يقــول ذا فيه لســــاس *** واللي بــراء حـــالي الآهــي خبيـــره
لا وعلــى من قبــل غـــوال الأنفــــاس *** ومفـــارق الدنيـــا يجينـــا بشــــيره
عســى يطــق البــاب والنــاس غطـــاس *** ياوالـــي القـــدره عليـــك تعبيـــره
وصـــلاة ربــي عـــد ما هــب نســــناس *** على النبي عـــدة حقــــوق المطيـــــره

هذي أجمل قصيده نبطية وقد أجمع الشعار ولمتذوقين لشعر على ذالك لأنها كانت نابعة من معانات وقد سميت باليتيمة لان صاحب القصيدة لم ينطق بشعر لا قبلها ولا بعدها
(القصــــــــة)

هذة القصة لايعرف متى وقعت ولكن بعض من الرواة قالوا انها وقعت في القرن الثالث عشر والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو عماد
عضو مبدع
عضو مبدع
avatar

عدد المساهمات : 158
نقاط : 172
الجنس : ذكر
العمر : 38
تاريخ التسجيل : 05/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: القصيده اليتيمه   الخميس 04 أغسطس 2011, 2:25 am


قصيده نبطية جميلة ورائع بها نمط الكتاب

شكرآ لك أناهيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سهر
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 200
نقاط : 395
الجنس : انثى
العمر : 46
تاريخ التسجيل : 30/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: القصيده اليتيمه   الخميس 04 أغسطس 2011, 3:03 am

لهفي على دعد وما خلفت *** إلا لطول تلهفي دعدُ
بيضاءُ قد لبس الأديم أديم *** الحسن ، فهو لجلدها جلدُ
ويزين فوديها إذا حسرت *** ضافي الغدائر فاحم جعدُ
فالوجه مثل الصبح مبيض *** والشعر مثل الليل مسودُ
وتريك عرنيناً به شمم *** وتريك خداً لونه الوردُ
ماعابها طول ولا قصر *** في خلقها فقوامها قصدُ
إن تتهمي فتهامة وطني *** أو تنجدي إن الهوى نجد
وزعمت أنك تظمرين لنا *** وداً فهلا ينفع الودُ
وإذا المحب شكا الصدود ولم *** يعطف عليه فقتله عمدُ
نختصه بالود وهي على *** مالا نحب فهكذا الوجدُ
ليكن لديك لسائل فرج *** أو لم يكن فليحسن الردُ

شكراً اناهيدعلى القصيده المعبره تقبلي مروري

cheers cheers





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أناهيد
الأعضاء
الأعضاء
avatar

عدد المساهمات : 32
نقاط : 52
الجنس : انثى
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/07/2011

مُساهمةموضوع: رد: القصيده اليتيمه   الخميس 04 أغسطس 2011, 5:39 pm

شكرآ لجميل مروركم احبتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فجر
الأعضاء
الأعضاء
avatar

عدد المساهمات : 73
نقاط : 108
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 25/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: القصيده اليتيمه   الأربعاء 10 أغسطس 2011, 6:21 pm

الأخت اناهيد

أشكرك على هذه القصيدة
و لكن حسب معلوماتي الفصيدة التي أدرجتيها
ليست هي القصيدة اليتيمة

و القصيدة اليتيمة هي التي أدرجتها الأخت سهر

و قصة القصيدة
أنه كان هناك أميرة تعيش في بلاد اليمن اسمها دعد
و قالت هذه الأميرة ان من يكتب قصيدة في وصفي
ليس لها مثيل
يكون زوجي
و قام الشاعر دوقلة المنبجي
و كتب قصيدة في و صف الأميرة
و قصد بلاد اليمن
و في طريقه مر على أعرابي
و طلب الراحة عنده لبضع أيام
و أخبره القصة
فقام الاعرابي
بقتل الشاعر
و سرق القصيدة
و حذف بيت منها و زاد بيت من عنده
و لم يعرف البيت الزائد
و عندما وقف بين يدي الأميرة و قال القصيدة
عرفت الأميرة انه ليس قائل كلمات هذه القصيدة
فوقفت و قالت :
اقتلوه ...؟؟؟
انه قاتل زوجي
و القصيدة الكاملة


هل بالطُّلول لِسائِلٍ رَدُّ؟.....أَمْ هل لها بِتَكَلُّمٍ عَهْـــــــدُ؟

دَرَسَ الجَديدُ جَديدُ مَعْهَدِها .....فَكَأنما هي رَيْطَةٌ جَرْدُ

مِن طولِ ما يَبْكي الغَمامُ على.....عَرَصَاتِها ويُقَهْقِهُ الرعْدُ

وتَلُثُّ سارِيَةٌ وغادِيَةٌ .....ويَكُرُّ نَحْسٌ بعدهُ سَعْــــــــــــــدُ

تَلْقى شآمِيَةٌ يَمانِيَةً.....ولها بِمَوْرِدِ ثَرِّها سَــــــــــــــــــرْدُ

فَكَسَتْ مَواطِرُها ظَواهِرَها .....نَوْراً كأنَّ زَهاءَها بُــــــــرْدُ

تَنْدى فَيَسْري نَسْجُها زَرَداً.....واهِِي العُرى ويَغُرُّه عَقْدُ

فَوَقَفْتُ أسألُها وليس بها......إلاّ المهَا ونَقانِقٌ رُبْدُ

فَتَناثَرَتْ دُرَرُ الشؤونِ على.....خَدِّي كما يَتَناثَرُ العِقْدُ

لَهْفي على دَعْدٍ وما خُلِقَتْ .....إلاّ لِطولِ تلَهُّفي دَعْدُ

بَيْضاءُ قد لبِسَ الأديمُ أديمَ.....الحُسْنِ فَهْوَ لِجِلْدِهاجِلْدُ

وَيَزيِنُ فَوْدَيْها إذا حَسَرَتْ.....ضافي الغَدائرِ فاحمٌ جَعْدُ

فالوَجْهُ مِثْلُ الصُّبْحِ مُبْيَضٌّ .....والشَّعْرُ مِثْلُ الليلِ مُسْوَدُّ

ضِدَّانِ لمّا استَجْمَعا حَسُنا.... والضِّدُّ يُظْهِرُ حُسْنَهُ الضِّدُّ

وجبينُها صَلْتٌ وحاجِبُها .....َخْتُ المَخَطِّ أزَجُّ مُمْـــــــــتَدُ

وكَأنَّها وَسْنى إذا نَظَرَتْ .....أوْ مُدْنَفٌ لَمَّا يُفِقْ بَعْدُ

بِفُتورِ عَيْنٍ مابِها رَمَدٌ......بِها تُداوى الأعيُنُ الرُّمْدُ

وتُجِيلُ مِسْواكَ الأراكِ على ......رَتْلٍ كأنَّ رُضابَهُ شَهْدُ

والجِيدُ مِنْها جِيدُ جُؤْذُرَةٍ ......تَعْطو إذا ما طالَها المَرْدُ

وكأنَّما سُقِيَتْ تَرائبُها......والنَّحْرُ ماءَ الوَرْدِ والخَدُّ

وامْتَدَّ من أعْضادِها قَصَبٌ.....فَعْمٌ تَلَتْهُ مَرافِقٌ مُلْدُ

والمِعْصَمان فما يُرى لهما ......مِنْ نَعْمَةٍ وبَضاضَةٍ نِدُّ

ولها بَنانٌ لو أرَدْت َ له......عَقْداً بِكَفِّكَ أمْكَنَ العَقْدُ

قد قُلْتُ لَمّا أَنْ كَلِفْتُ بها.......واقْتادَني في حُبِّها الوَجْدُ

إنْ لم يَكُنْ وَصْلٌ لَدَيْكِ لنا.....يَشْفي الصَّبابَةَ فَلْيَكُنْ وعْدُ

قد كان أوْرَقَ وصْلُكُم زَمَناً ......فَذَوى الوِصالُ وأوْرَقَ الصَّدُّ

للَّهِ أشْواقٌ إذا نَزَحَتْ .......دارٌ بِنا، ونَبا بِكُمْ بُعْدُ

إنْ تُتْهِمي فتِهامَةٌ وطَني ......أوْ تُنْجِدي إنَّ الهوى نَجْدُ

وزَعَمْتِ أنَّكِ تُضْمِرينَ لنا .....وُدَّاً فهلاّ يَنْفَعُ الوُدُّ

وإذا المُحِبُّ شكا الصُّدودَ ولم ......يُعْطَفْ عَلَيْهِ فقَتْلُهُ عَمْدُ

ونَخُصُّها بالوُدِّ وهي على .......ما لانُحِبُّ ، وهكذا الوَجْدُ

أوَ ما تَرى طِمْرَيَّ بينهما......رَجُلٌ أَلَحَّ بِهَزْلِهِ سُهْدُ

فالسَّيفُ يَقْطَعُ وهْوَ ذو صَدَأٍ .....والنَّصْلُ يَفْري الهامَ لاالغِمْدُ

لاتَنْفَعَنَّ السيفَ حِلْيَتُهُ ......يومَ الجِلادِ إذا نَبا الحَدُّ

ولقد عَلِمْتِ بأنَّني رَجُلٌ .......في الصالحاتِ أروحُ أو أغْدوا

بَرْدٌ على الأدْنى ومَرحَمَةٌ .....وعلى المكارِهِ باسِلٌ جَلْدُ

مُتَجَلْبِبٌ ثَوْبَ العفافِ وقد ......وَصَلَ الحبيبُ وأسْعَدَ السَّعْدُ

ومُجانبٌ فعلَ القبيحِ وقد ......غَفَلَ الرقيبُ وأمْكَنَ الوِرْدُ

مَنَعَ المطامعَ أن تُثَلِّمَني .....أنِّي لِمِعْوَلِها صَفَاً صَلْدُ

فأظلُّ حُرّاً من مَذَلَّتِها ......والحُرُّ حين يُطيعُها عَبْدُ

آلَيْتُ أمدحُ مُقْرِفأً أبداً .....يَبْقى المديحُ ويَنْفَدُ الرِّفْدُ

يهات يأبى ذاك لي سَلَفٌ ......خَمَدوا ولم يَخْمَدْ لهم مَجْدُ

فالجَدُّ كِِنْدَةُ والبَنونَ همُ .....فَزَكا البَنونَ وأنْجَبَ الجَدُّ

فلَئِنْ قَفَوْتُ جميلَ فِعْلِهِمُ ......بِذَميمِ فِعْلي إنّني وَغْدُ

أجْمِلْ إذا حاولتَ في طَلَبٍ ......فالجِدُّ يُغْني عنك لا الجَدُّ

وإذا صبَرْتَ لِجَهْدِ نازِلَةٍ ......فكَأنَّما ما مَسَّكَ الجُهْد

لِيَكُنْ لديكَ لِسائلٍ فَرَجٌ ......انْ لم يَكُنْ فَلْيَحْسُنِ الرَّدُّ

وطَريدِ ليلٍ ساقَهُ سَغَبٌ .......وَهْناً إلَيَّ وقادَهُ بَرْدُ

أوْسَعْتُ جَهْدَ بَشاشَةٍ وقِرىً ......وعلى الكريمِ لضَيْفِهِ جَهْدُ

فَتَصَرَّمَ المشْتى ومَرْبَعُهُ ......رحْبٌ لديَّ وعَيْشُهُ رَغْدُ

و شكرا"
تقبلي مروري
ننتظر المزيد
صديقان نحن الى أن ينام القمر
دمشق 10-8-2011م
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القصيده اليتيمه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ஜ۩۞۩ஜ مـنـتـديـات ريـاحـيـن الـسـويـداءஜ۩۞۩ஜ  :: `·.¸¸.·´´¯`··._.· منتدى الشعر القديم المنقول `·.¸¸.·´´¯`··._.·-
انتقل الى: